قامت الأستاذة سامية علي احمد أوشيك مدير عام وزارة البيئة والسياحة إلى مدينة سواكن برفقة مدير السياحة محمود علي البشير وعدد من الموظفين بالوزارة للاطمئنان على سير الحجاج والوقوف على الفنادق المضيفة بفندق الرحمن والتفت الأستاذة سامية أوشيك بالعديد من أمراء الأفواج وأيضا الحجاج الذين عبرو عن سعادتهم وخالص شكرهم للولاية ممثلة في وزارة السياحة لاهتمامهم براحة الحجاج وذكروا نهم في أتم الراحة وعبرو عن إرضائهم على مستوى الخدمة المقدمة لهم خصوصا مقارنة بالمبلغ المرفوع مقابل الخدمة وناشرو على تطور البيئة التحتية والفنادق بمحلية سواكن مقارنة بالأعوام السابقة إلا نهم ذكرو بعض المشكلات وقالوا إننا نعلم جيدا ليس للفنادق يد فيها فتذبذب بسيط في الكهرباء وارتفاع درجة الحرارة التي تتصف بها المنطقة في هذا التوقيت .

وأكدت الأستاذة سامية بسعيها عبر ولاية البحر الأحمر لتنزيل كافة المفضلات لضمان راحة الحجاج والنزلاء خصوصا باعتبار إن مدينة سواكن تعتبر واجهة وبوابة السودان بصورة عامة والولاية بصفة خاصة.

وفي الصعيد الأخر التقت الأستاذة سامية بالسيد مدير شرطة السياحة بمحلية سواكن وممثلين لجهاز الأمن الوطني والاستخبارات وذكرو بأنه لاتوجد مخالفات تذكر سوى القليل من المخالفات الإدارية بالفنادق وقامت بشكرهم الأستاذة سامية على دورهم المتعاظم وحسن التعاون بيننا وبينهم ممكين لنا في إطار تنزيل مشاكل الحجاج ووعدتهم بالمزيد من المتعاون المشترك وتزليل العقبات وشكرت أيضا اتحاد الفنادق بمحلية سواكن بحسن التعاون وحفاوة الاستقبال كما شكرت فضائية البحر الأحمر والإذاعة لتكبدهم مشاق الرحلة