البحر الاحمر عبارة عن حوض مائى طويل . يبلغ طوله حوالى 1900 كيلو متر. يمتد من ( باب المندب ) فى جمهورية ( اليمن ) ويجرى شمالا حتى الطرف الجنوبى لشبه جزيرة ( سيناء فى حمهورية مصر العربية ) يبلغ اقصى عرض للبحر الاحمر 306 كيلو متر . اما عمقه فيتميز بثلاثة احزمة : الاول هو حزام الشعب الضحل الذى لا يتجاوز عمقه 50 مترا . الثانى هو حزام الشعب العميقة الذى يتراوح عمقه ما بين 500- 1000 مترا. الثالث هو شريحة التحكم المركزية والتى يزيد عمقها على 1000 مترا . تبلغ اكثر نقاط البحر الاحمر عمقا 3040 مترا...

على ساحل البحر الاحمر الذى يمتد من حدود السودان الشمالية مع مصر وصولا الى الحدود مع اريتريا جنوبا, يوجد احد اجمل الشواطئ الفريدة التى لا مثيل لها فى العالم من حيث النقاء والجمال , فالمنطقة معروفة دوليا باعتبارها مكانا للغطس والغوص وصيد الاسماك والرحلات البحرية الممتعة فشواطئ شرق السودان تمتاز بنقاءها ومياهها الصافية الى جانب الشعب المرجانية الملونة الرائعة.

يتميز البحر الاحمر بالعديد من الخصائص الفريدة التى تجعله من بين اهم مناطق الغطس والرياضات المائية فى العالم , فدرجة الشفافية العالية التى يتمتع بها البحر الاحمر والتى قد تبلغ 46 متر توفر مدى مريح للرؤية قل ان تتوفر فى غيره من البحار, اضافة الى التفاوت فى فى درجات الحرارة على سطحه وعلى اعماق تجعل للغطس فيه متعة خاصة, فبالقرب من مدينة بورتسودان تبلغ درجة حرارة البحر على السطح ما بين 26.2 الى30.5 درجة مئوية , وعلى عمق 150 مترا يبقى المعدل بين 23.9 الى 25.9 درجة . هذه المميزات وغيرها جعلت من البحر الاحمر الموقع المثالى لمحبى الغطس والتصوير تحت الماء بكل انواعه.

وساحل البحر الاحمر السودانى والذى يبلغ طوله 650 كم من الطول الكلى لسواحل البحر ونسبة لكثرة الخلجان والتعرجات فان طوله الفعلى يبلغ 750 كم, يتميز ساحل البحر الاحمر السودانى بسمتين رئيسيتين هما: هما :

وجود الخلجان الساحلية والتى تسمى بالمراسى , وانتشار الشعب المرجانية.

وفى بعض المناطق تكون المراسى خلجان بحرية محمية تمتد لعدة اميال .

تغطى مياه البحر السهول الساحلية وتتخطى حدود الساحل , بالرغم من الكم الكبير من المياه الحلوة التى تصب بسبب فصل المطار فى المراسى , فان المرجان ينمو فيها مكونا مستعمرات مرجانية تتراوح فى الحجم ما بين عشرات السنيتمترات الى عدة امتار .

أما الشعب , فيتم التفريق بينها حسب احجامها ومواقعها , فهناك الشعب المحيطة ( fring Reefs , ) وهذه النوعية تغطى باكملها باستثناء دلتا طوكر فى الجنوب , وهناك الشعب الحاجزة ( Barrier Reefs ) والتى غالبا ما يفصلها من الشعب المحيطة والساحل قناة ابحار السفن . وهنالك النوع الذى يطلق عليه Atolls وهى مستعمرات من الشعب وخير مثال لهذا النوع جزيرة ( سنجنيب ) ومنطقة الشعب الرومية.

 

الشعب المرجانية:

من السمات الرائعة للبحر الاحمر شعابه المرجانية والمرجان او بصورة ادق هياكله هى العنصر الاساسى الذى تتكون منه تلك الشعب, وهى عبارة عن حيوان ويطلق علميا اسم ((polyp ويبلغ حجم محيطه عدة ملليمترات ويشبه بحقيبة لها ستة أذرع ولحمايته وتسهيل حركته فانه يبنى هيكلا من الحجر الجيرى وهذه الهياكل ذات شكل انبوبى, عادة ما يعيش المرجان فى مستعمرات جماعية يتراوح حجمها من بضعة سنتمترات الى عدة اميال, هناك بعض العناصر التى تسهم فى بناء الشعب منها على سبيل المثال نوع من النباتات البحرية اسمه العلمى(Calcareous Alae) وتوجد حول الشعب وفيها تعيش انواع كثيرة من الاسماك والديدان مكونة مع الشعب صورة رائعة وجذابة.

dleel1

dleel2dleel3dleel4dleel5dleel6

شعب ونجت:Wingate

وسميت كذلك على ونجت باشا وتقع هذه المجموعة من الشعب أمام مدخل ميناء بورتسودان على ببعد 2.6 ميل بحرى الى الشرق من المدخل(5 كلم), وتبعد حوالى 7 ميل بحرى (13كلم) الى الجنوب الغربى من سنجنيب ويحدها من الجنوب فنار ونجت الجنوبى وونجت الشمالى من الشمال, وتستحدم هذه المنطقة رغم خطورتها منطقة انتظار للسفن الداخلة للميناء وتعتبر بداية الممر الملاحى الداخلى الموازى للساحل والممتد شمالا.

يقصدها السياح الاجانب عن طريق الوكالات الاجنبية للسياحة لسببين اولهما انها تحتوى على مجموعة فريدة من الشعب الملونة البهيجة والاحياء البحرية المختلفة من اسماك وصدفيات وقشريات لاتوجد فى كثير من بقاع العالم , والسبب الاخر الجاذب لاهتمام السياح وجود هيكل وحطام السفينة الايطاليةأمبريا

فى طرف الشعب عند ونجت الجنوبى وهو جانب تأريخى وعسكرى هام وجاذب يرجع للحرب العالمية الثانية خلال فترة التنافس على المستعمرات بين ايطاليا وبريطانيا(ايطاليا فى اثيوبيا وبريطانيا مصر والسودان) على وضع موطئ قدم لهما فى البحر الاحمر باب المندب, وكانت امبريا قبل دخول ايطاليا الحرب تحمل عدد كبير جدا من القنابل لقوات ايطاليا فى اريتريا أوقفت فى هذا الموقع من جانب البحرية البريطانية فما كان الا من قبطان امبريا الا ان اغرقها حتى لاتقع فى الاسر بقنابلها, وما زال نحو 360 الف قنبلة ترقد بانتظام فى القاع وهو مايشكل خطرا على الاحياء المائية والشعب المرجانية .

امبريا: Umbria

يتميز الحطام بتحوله الى موطن للعديد من أنواع الكائنات البحرية التى اتخذت منها اعشاشا ومصائد الى جانب الانواع المتعددة من الحياة البحرية التى تزخر بها المياه السطحية وقاع البحر العميق مع وجود مياه بلورية صافية وانعكاسات متعددة الالوان من الشعاب المرجانية التى تفتن الهواة وذوى الخبرة من المصورين للمشاهد تحت مياه البحر.

dleel7

شعب رومي

تقع إلي الشمال من بورتسودان علي بعد نحو 39 ميل بحري وتحوي علي لاقون بحري يصل عمق حوضه إلي 50 مترا تتخلله الشعب الزاهية الألوان والمختلفة مع وجود كثيف لأسماك القرش والأسماك الاخري الملونة ، تعد شعب رومي من أجمل المواقع للغطس حيث ينحدر العمق من 20 متر في حافة الجرف إلي 700 متر في مشهد ملون خلاب. من أفضل الأماكن للاستكشاف تحت الماء ولها طويات متنوعة ومدهشة و مثيرة للاهتمام وللغوص لذلك اتخذها القبطان جاك كوستو مركزا لأبحاثه .

كبسولة جاك كوستو:

هي كبسولة يرجع تاريخها الى ستينيات القرن الماضى1964م وضعها المكتشف والعالم البحرى الشهير جاك ايف كوستو على المياه الساحلية السودانية بقصد دراسة أشكال الحياة فى قاع البحر.

dleel8dleel9

شُعب سويدي

تقع شمال بورتسودان علي بعد نحو 50 ميل منها وهي شعب جميلة تعج بأنواع مختلفة من الشعب الملونة والأسماك التي تجذبها الشعب وحطام السفينة بلو بلت (Blue Belt) التي تعتبر أهم المعالم بشعب سعودى وكانت ارتطمت بالشعب وغرقت عام 1977م و هي تحمل عددا كبيرا من سيارات التايوتا والجرارات ،غرقت علي حافة الجرف وكانت ترقد علي جنبها الأيمن لفترة أعوام قبل ان تنقلب رأسا علي عقب وترتكز مقدمتها علي عمق 15 متر بينما مؤخرتها علي منحدر يبلغ عمقه 70 متر ويشاهد محبي الغطس منظر فريد لعدد من السيارات التويوتا بكامل شكلها وإطاراتها وهي منتشرة حول بدن السفينة بلو بلت والتي ازدانت بحلة جديدة وجميلة من القواقع والطحالب والشعب الملونة التي نمت فيها ومن حولها وسمي الموقع عالميا بحطام التايوتا((Toyota Wreck) )وسجل كذلك في الخرائط العالمية ويعشق هذا الموقع محبي الاسكوبا الذين يتجولون داخل السفينة من خلال منفذ في جنبها علي عمق 36 متر .

 

محمية وفنار سنجنيب Sanganeb :

سنجنيب ليس جزيرة عادية كما يُعتقد كبقية الجزر الطبيعية الجافة المكونة من التربة العادية (طين ، رمل أو صخور) ، فهو جزيرة مغمورة بالماء (ضحضاح /فشت – Sholes -) تكونت من الشُعب المرجانية في منطقة عميقة جدا من حولها وهي يمكن تشبيهها بشجرة ضخمة من الشُعب المرجانية التي يمتد ساقها الضخم عميقا إلي قاع البحر(العمق في حافة سنجنيب يصل إلي نحو 500 فاثوم – قامة – والقامة نحو 1.8 متر ، أي ارتفاع هذه الشجرة المتشعبة التي تحمل الفنار نحو 900 مترا فأكثر من القاع إلي سطح البحر فهي أعلي من برج خليفة بدبي ) وفي أعلي قمة الشجرة المنبسطة كالكف يوجد (الضحضاح) الذي تتخلله ثلاث أحواض مائية ضحلة (بني فوقها الفنار) تظهر من خلالها الشعب الملونة الجميلة تحت الماء ولا يعرف شئ عن تشعبات هذه الشجرة الضخمة من الشعب في الأعماق التي تفوق 100 متر حيث لا يستطيع الغواصون الغوص أكثر من هذا العمق لاكتشاف هذا الجمال وهذه التشعبات المرجانية إلا بإمكانيات لا تتوفر إلا لدي الدول المتطورة . يقع سنجنيب علي بعد 19 ميل بحري شمال شرق بور تسودان (35كلم) ، ازدادت أهمية هذه الجزيرة المرجانية بعد افتتاح قناة السويس في عام 1869 م بزيادة حركة الملاحة البحرية علي طول البحر الأحمر بين باب المندب وقناة السويس وبين موانئه ، وعندما شُرع في بناء ميناء بور تسودان كبديل لميناء سواكن الذي لا يواكب حركة السفن الكبيرة والمتزايدة ، كان لابد من تشييد فنار حديث وبمواصفات بحرية يرشد السفن لهذا الميناء الجديد ويحذر السفن في نفس الوقت من الاقتراب من هذه الشعب المرجانية التي تشكل خطرا علي الملاحة البحرية خاصة ليلاً (إلا في حدود المسافة الآمنة) ، فكان بناء فنار سنجنيب في 1894 م بواسطة البريطانيين ويرتفع الفنار إلي 70 متر فوق سطح البحر في قمته توجد غرفة الفنار التي تضئ في حركة دائرية من غروب الشمس إلي أول ضوء صباح اليوم التالي وفق زمن محدد مسجل في كافة الخرائط البحرية بمدي معين يظهر لربابنة السفن مرشدا ومحذرا وفق الخصائص البحرية التالية : white flash every 5 s. 50 m (165 ft) attached to a 2-story concrete crew quarters. Fog horn (3 s blast every 30 s). بما يعني ان ضوء الفنار يومض كل 5 ثوان وان ارتفاع مصدر الومضة عن خط الأفق نحو50 مترا وان الفنار يطلق انذرا صوتي من بوق الضباب مدته 3 ثوان في حالة انتشار الضباب وحجبه للرؤية .

تذخر محمية سنجنيب بمئات الأنواع من الشعب الملونة والأسماك المختلفة وسط الشعب الزاهية التي لا يوجد مثيل لها إلا في استراليا ونيوزيلاند وقد اعلنت سنجنيب محمية عالمية عام 1990م.

ldleel11

Dunqunab محمية دونقناب:

تزخر بتنوع حيوي فريد إذ يوجد بها عدد من أحزمة الشّعب المرجانية وجزر الكلس المرجاني والجزر الصخرية ومناطق ساحلية رائعة وسهول طينية ورملية وغابات المانجروف والنباتات الملحية والحشائش البحرية القاعية والخلجان.

وتقع المحمية على الساحل الغربي في شمال ولاية البحر الأحمر على بعد حوالي (120) كيلومتراً تقريباً شمال بورتسودان

وتمتد في اتجاه الشمال حوالي (80) كيلومتراً بمحاذاة الساحل.. وتعتبر من أكبر المحميات البحرية والساحلية في منطقه البحر الأحمر. وتبلغ مساحة المحمية الكلية حوالي (2808) كيلو متر مربع. ويبلغ إجمالي طول الخط الساحلي للمحمية بما في ذلك الخليج وشبه الجزيرة

والجزر الرئيسية أكثر من (200) كيلومتر. وهي منطقة استيطان لعدد من الأحياء البحرية ومناطق تجمعات موسمية لبعض الأنواع الإحيائية وخاصة بعض السلاحف البحرية وبعض أنواع الطيور .

وفي جانبها البري من الناحية الغربية توجد منطقة حاجزة كبيرة في البر الساحلي يتراوح عرضها ما بين (5) كيلومترات إلى (10) كيلومترات.وتقع في إطار هذه المنطقة الحاجزة القريتين الرئيسيتين (محمد قول ودنقناب), وفي الناحية الشرقية في الجانب البحري تمتد المحمية ما بين (6) كيلومترات إلى (30) كيلومتراً بعيداً عن الشاطئ مغطية منطقة واسعة من الشعاب المرجانية جنوب شبه جزيرة دنقناب.

أنشأت المحمية البحرية لخليج دنقناب وجزيرة مكور بموجب القرار الجمهوري الصادر بتاريخ الثالث عشر من أكتوبر لسنه (2004) بعد التوصية الخاصة بذلك من السيد وزير الداخلية وموافقة مجلس وزراء ولاية البحر الأحمر بموجب القرار رقم (35/2003) بتاريخ(4/5/2003) وذلك على مساحة قدرها (2808) كيلو متر مربع. وتعتبر ثاني محمية بحرية تم إعلانها في السودان بعد محمية سنقنيب التي تم إعلانها بتاريخ (1يناير1990).

مزايا المحمية:

تكتسب أهمية عالمية ووطنية نظراً إلى أهميتها من منظور التنوع الحيوي فيها. وهي موطن للعديد من الأنواع النادرة المهددة بالانقراض عالمياً مثل (ناقة البحر والمانتا ري والقرش الحوتي والسلاحف البحرية وغيرها).

كما أن بها تجمعات ضخمة ومتنوعة من الشّعب المرجانية وهي من المناطق القليلة التي لم تتأثر بدورة الكوارث الكونية وظاهرةالاحتباس الحراري التي قضت على حوالي (16%) من الشّعب المرجانية في العالم كما أشارت إلى ذلك بعض الدراسات، وبذلك فقد اكتسبت محمية خليج دنقناب أهمية كونية وإقليمية بالنظر إليها كواحدة من المناطق المحتملة كملجأ للمرجان نسبة للتغيرات التي تحدث في المناخ العالمي. وهي بذلك تكتسب أهمية وطنية تستدعي النظر إليها كأهم الأصول الطبيعية للسودان التي ينبغي أن يساهم الجميع في حمايتها واستغلالها بالصورة المثلى.

سياحة الغطس في دنقناب:

وفوق هذا وذاك تتميّز المحمية بوجود مواقع غطس متعددة تتفاوت أعماقها. ومن أشهر هذه المواقع شامبايا وابينقنتون، وقنال مشاريف، وانقاروش، وميرلو وغيرها. مع الأخذ في الاعتبار أن مناطق الغطس البحرية بالبحر الأحمر تتمتع بنظافة منقطعة النظير ولا توجد في مناطق الغطس الأخرى في العالم. علاوة على الشواطئ الرملية النظيفة، بجانب وجود عدد من غابات المانجروف حيث تكتسب أهميتها باعتبارها موطناً لكثير من الأحياء البحرية والأسماك الصغيرة والطيور. بالإضافة إلى وجود عدد من الخلجان والمراسي الطبيعية الجميلة مثل خور شنعاب وانكيفال.

يعتبر رأس دنقناب ويسمي طرفه الجنوبي محليا برأس (هدربا( أو الشيطان نسبة للرياح القوية التي تصعب معها الملاحة الساحلية ، بدءاً من رأس دونقناب يتغير اتجاه الساحل إلي الشمال الغربي وهو شبه جزيرة تمتد إلي نحو 30 كلم بعرض نحو 8 كلم ويعتبر رأس دنقناب اقرب نقطة لمدينة جدة السعودية إذ تفصلهما فقط نحو 103 ميل / بحري والجالس في دنقناب وينظر نحو الشرق يري وهج مدينة جدة البرتقالي ليلا في السماء الصافية الظلماء.

dleel12

مرسي سَلَك:

يقع شمال عروس داخل منطقة تصعب فيها الملاحة البحرية الساحلية لوجود كثير من المناطق الضحلة والشُعب المرجانية وأرخبيل من الجزر المرجانية والرملية الصغيرة الممتدة ومنتشرة في منطقة غير ممسوحة بحريا (unsurveyed area ) لذا تشتهر هذه المنطقة بوفرة الأسماك البحرية بأنواعها خاصة اسماك الناجل والقشري لكثرة الشُعب.

أرخبيل جزر تايلا:

يتكون أرخبيل تايلا من عدة جزر مرجانية ورملية قريب من ساحل قاحل تقترب فيه سلسلة جبال البحر الأحمر من الساحل وتعتبر جزيرة تايلا اكبر جزر هذا الأرخبيل القاحل الذي ترتاده الطيور البحرية في هجرتها جنوبا ويمكن الملاحة البحرية عبر جزر هذا الأرخبيل ، وتقع تايلا علي بعد 1.5 كلم من الساحل ، وعموما هذا الأرخبيل امتداد طبيعي للمنطقة البحرية حول مرسي سَلَك .

جزيرة مكور Mukawwar / مقرسم :

تعتبر جزيرة مكور أكبر الجزر البحرية بالمياه السودانية تمتد طوليا في محاذاة الساحل القريب الذي يبعد نحو (8كلم) وهي جزيرة جبلية كان بها عدد قليل جدا من السكان الذين يعيشون علي صيد الأسماك وبالجزيرة بئر للمياه العذبة وأعداد من الماعز البرية ، يبلغ طول الجزيرة نحو 6.3 م/ بحري (11.5كلم) وعرضها نحو 1.7 م/بحري (3كلم) . يقع إلي الشرق من الجزيرة جبل (ميتيب) علي بعد 3.6 م/بحري وهو مستوطنة لأنواع كثيرة من الأفاعي البحرية والطيور.

شعب انقروش:

تقع إلي الشرق من جزيرة مكور ومن جبل ميتيب مجموعة شُعَب (أنقروش( Angarosh الشهيرة الرائعة ، علي بعد 8.8 ميل/بحري من رأس مكور الشمالي هذه الجزر المعروفة بجمال شُعبها المرجانية والتي يأتي لها السُياح من محبي الغطس (scuba diving) من أوربا لمشاهدة هذا الكنز الذي لم يسمع عنه أغلبية الشعب السوداني وعموما تعتبر منطقة جزيرة مكور وما حولها من جزر وشُعب وجميعها امتداد لرأس دونقناب ، تعتبر كنز سياحي مهمل ومجهول لنا ، بينما يعلم عنه كثير من محبي السياحة البحرية في الغرب الأوربي خاصة أولئك الذين يعشقون الشعب المرجانية ويحبون البحار الدافئة وهو كنز ان استثمر بمعرفة وخبرات لا يدانيه كنز.

dleel13

جزيرة الريح:

سميت كذلك للرياح القوية المستمرة التي تهب عليها من البحر من تجاه رأس الشيطان (رأس هدربا) وهي تشبه نجمة البحر في شكلها ، لا تبعد سوي كلم واحد عن الساحل عند ادني جزر وتتسع هذه المسافة عند اعلي مد للبحر وتبعد نحو 111 ميل بحري (204كلم) باتجاه ْ140 عن بورتسودان ، يبلغ طولها نحو 6كلم واكبر عرض نحو 4كلم وهي لا تبعد سوي بضع كيلومترات جنوب خور نورات ، توجد بالجزيرة كهوف غريبة مبنية بحجارة الشعب المرجانية الكلسية ولا يُعرف أسباب وجودها.

خور نوارات:

هذه المنطقة ساحلية وهي عبارة عن خليج في شكل حدوة الحصان تتوسطه جزيرة أبو العباس وسميت بذلك لوجود خور موسمي بهذا الإسم يحمل سيول الأمطار من الجبال لتصب في هذه المنطقة والتي بها أشجار التنضب والموسكيت ونباتات بحرية تشبه المانجروف في موسم الأمطار شتاءاً . تبعد منطقة

خور نوارات نحو(5) كلم من قرية عقيق ، وتبلغ أبعاد خليج نوارات نحو 14×7 كلم وأبعاد جزيرة أبو العباس نحو4.8×1.5 كلم ، أهم المعالم بخليج نوارات جزيرة أبو العباس التي بها عدد من السكان وبها آبار عذبة وضريح للشيخ أبو العباس (يقال انه صحابي جليل) والملفت وجود غزلان بالجزيرة وعدد كبير من الكهوف البحرية والبرك العميقة المسقوفة طبيعيا وعموما هذا الجزء من الساحل يمكن ان يكون منطقة سياحية بقليل من الاهتمام المدروس.

جزر تلا تلا:

هما جزيرتان تسميان تلا تلا الصغير والكبير وهي جزر رمليه جرداء تقع تلا تلا الكبير في ألإحداثي : 3809شرق/1850 شمال وتلالا الصغير في 3800 ق/1846 ش *، تبعد الجزيرتان عن بعضهما نحو 7.5 ميل بحري (14 كلم)**وعلي مسافة 69 م/ب من بور تسودان بالاتجاه 134.3درجة .هاتان الجزيرتان موقعهما استراتيجي.

دلتا نهر بركة وما حولها:

يجب ان نعلم ان نهر بركة (خور بركة) هو النهر الوحيد الذى يصب فى البحر الأحمر وهو نهر موسمى ينبع من مرتفعات اريتريا الغربية وترقد مدينة طوكر بالقرب من دلتا النهر.

كما يجب ان نذكر ان مياه خور بركة قد غيرت كثيرا على طبيعة الساحل فلى مصب النهر وما حوله حيث تكثر الجزر الطينية كذلك تكثر الثروات السمكية لأسماك مصبات الأنهار كالروبيان(الجمبري) والاستاكوزا والكبوريا وغيرها.

جزر بار موسى وسيل عدا:

تعتبر هذه الجزر من الجزر البعيدة عن الساحل, وهى تتمتع برمال بيضاء ومياه صافية ومواقع غطس وشعب مرجانية خلابة.

كما أن (سيل عدا)تعتبر محمية عالمية لنوعيات مميزة ونادرة من السلاحف التي تزورها سنويا لتبيض تحت رمالها.

مرسي إنكفال:

يجسد مرسي إنكفال نقطة تلاقي الجبال الشاهقة مع مستوي سطح البحر(صفر) ، وهو مرسي جميل وعميق وتستوجب الملاحة إليه ليلا الحذر من صخرة أبنجتون ( Abington rock) في بداية مدخل الممر الملاحي قرب الساحل المختفية تحت السطح عند حركة المد البحري وتظهر قليلا عندما يكون الجزر في أوجه في الليالي القمرية، يطل مرسي إنكفال علي بداية الممر الملاحي بين جزيرة مكور / مقرسم والساحل ويبلغ عرض هذا الممر الملاحي المؤدي الي مدينة محمد قول عند إنكفال نحو 4 ميل / بحري نحو (7.7كلم) حيث يقترب جبل (إربا) من الساحل ، وهو من أعلي قمم سلسلة جبال البحر الأحمر .

مرسى شنعاب:

يعتبر من اهم المراسى والذى يرجح أنه ميناء(عيذاب) الاسلامى الذى عبر اليه المسلمون فى صدر الاسلام فى هجرتهم لأفريقيا وتوجد به آثار قديمة ذات دلالات اسلامية وهو الاقرب الى منطقة انبعاث الإسلام (مكة والمدينة).

محمية جبل البا:

ذلك الكنز السياحى المفقود أهم معالم مثلث حلايب.. تقع فى الركن الجنوبى الشرقى وهى غنية بمواردها الطبيعية من نباتات وحيوانات برية ومعادن مختلفة وبها آثار قديمة وتكثر بها قرب الساحل السبخات والمستنقعات الساحلية وأشجار المانجروف.. وتشمل منطقة جبل البا مناطق (أبرق والديب) ومن أشهر معالم هذه المنطقة (بوابة الماء الاثرية )التى تعد معلما سياحيا فريدا لم يسمع عنه معظمنا.

الدليل السياحي